ينظم مركز الدراسات الصحراوية وتكوين الدكتوراه الديناميات الاجتماعية بالصحراء

ينظم مركزالدراسات الصحراوية وتكوين الدكتوراه الديناميات الاجتماعية بالصحراء centre des études sahariennes et formation doctorale : dynamiques sociales au Sahara ورشة لفائدة طلبة تكوين دكتوراه الديناميات الاجتماعية بالصحراء، يوم 16 دجنبر 2017،...

المعرض الجهوي للكتاب لجهة العيون الساقية الحمراء من 29 نونبر إلى 10 دجنبر بمدينة بوجدور

 يشارك مركز الدراسات الصحراوية  بالمعرض الجهوي للكتاب بمدينة بوجدور من 29 نونبر إلى 10 دجنبر 2017.  

المعرض الجهوي للكتاب لجهة الداخلة-وادي الذهب

    شارك مركز الدراسات الصحراوية بالمعرض الجهوي للكتاب لجهة الداخلة-وادي الذهب وذلك خلال الفترة الممتدة من 03 إلى 11 نونبر 2017 بمدينة الداخلة، وعلى هامش هذه التظاهرة تم الاتفاق بين المديرية...

LA SOCIETE MAURE

Nous avons l’honneur de vous informer de la parution du livre de l’un des meilleurs chercheurs sur de la société ouest saharienne.  Cet ouvrage présente des éléments de diverses recherches conduites...

الواحات رهانات التنمية المستدامة بالمغرب الصحراوي، تنسيق عبد المجيد السامي، بوجمعة بوتوميت، حسن رامو، حجم (21×17)، 2016

Imprimer

يتناول هذا الكتاب أعمال الندوة العلمية المنظمة بمدينة أسا يومي 20 و21 دجنبر 2015، تحت موضوع الواحات : رهانات التنمية المستدامة بمناطق المغرب الصحراوي. يهدف الكتاب إلى إثارة الانتباه الوضعية الحالية للواحات التي تعرف تدهورا وتراجعا ينذر باندثارها. وبالتالي هناك ضرورة ملحة لإرساء مسار تنموي متزن بواحات الجنوب المغربي خاصة على المستوى الفلاحي والسياحي والعمراني. فالتنمية المنشودة بهذا الجزء من التراب المغربي تقتضي الأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات الثقافية والمعمارية والبيئية المحلية.

Lire la suite : الواحات رهانات التنمية المستدامة بالمغرب الصحراوي، تنسيق عبد المجيد السامي، بوجمعة بوتوميت، حسن...

الإسلام والمجتمع السوداني إمبراطورية مالي 1230-1430م، أحمد الشكري، حجم (21×17)، 2015

Imprimer

المؤلف : أحمد الشكري ، أستاذ باحث بجامعة محمد الخامس، معهد الدراسات الإفريقية، الرباط، منذ عام 1992، حاصل على دكتوراه الدولة في الآداب، تخصص تاريخ إفريقيا، له عدة مشاركات في ندوات وطنية ودولية داخل المغرب وخارجه؛ صدرت له مجموعة من المقالات والمؤلفات، تناولت قضايا مختلفة من تاريخ إفريقيا جنوبي الصحراء خلال العصر الوسيط والحديث.

-       تستعرض هذه الدراسة تجربة الإسلام ببلاد السودان (إفريقيا الغربية بحسب الاصطلاح المعاصر) من الجذور إلى نهاية عهد إمبراطورية مالي قبيل منتصف القرن 15م، وذلك من خلال المحاور التالية :

  1. كيف دخل الإسلام إلى بلاد السودان، وماهي العوامل التي ساعدت أو عرقلت مسيرته بالمنطقة؟
  2. كيف تفاعل المجتمع السوداني مع الرسالة المحمدية، وما هي مظاهر أخذه بالعقيدة والثقافة الإسلاميتين؟ ثم ما هي مظاهر تعثر الإسلام لديه؟
  3. ما هي الأسس والمرتكزات التي قامت عليها علاقة إمبراطورية مالي المسلمة مع الأقطار الإسلامية الأخرى؟

لقد كان همنا الأساسي في هذه الدراسة، أن نفهم ونتفهم واقع الإسلام ببلاد السودان كما تطرحه وتستبطنه المصادر، وليس تأكيد إخفاقه أو نجاحه، من ثمة جاء متن الدراسة مسكونا بالسؤال والاستفهام المتواصلين، ومهووسا بالخيال التاريخي الذي يرهف السمع لأحاديث الصمت ويدفع الدارس لتوظيف حواسه أو حدسه العرفاني لقراءة البياض.

وثائق من تاريخ البيضاني، نصوص فرنسية غير منشورة، ترجمة وتحقيق وتعليق، محمدو محمدن أمين، حجم (21×17)، 2016

Imprimer

المؤلف محمدو محمدن أمين : أستاذ جامعي، حاصل على الدكتوراه في التاريخ، جامعة تونس الأولى سنة 1997 وعلى التأهيل الجامعي (HDR)، جامعة محمد الخامس سنة 2011. له أبحاث علمية منشورة حول تاريخ المنطقة. شغل وظائف علمية وثقافية متعددة (مدير مخبر الدراسات والبحوث التاريخية، الأمين العام للجنة الموريتانية للتربية والثقافة والعلوم، منسق شعبة ماستر التاريخ).

تبقى النصوص الأوروبية المكتوبة قبل الاستعمار أو أثناءه. ومن البديهي أن هذه الكتابات تحمل بصمات منتجيها من تجار ومستكشفين ووكلاء اسختبارات وإداريين...، وهم في أحسن الأحوال متمركزون-إثنيا حول الذات، وفي أسوئها بذيئون مقذعون (متحاملون). ومن البديهي كذلك أنهم كانوا مشتركين عموما في مشروع للهيمنة. ومع ذلك فلا تخلو هذه الكتابات على العموم – كما بين ذلك محمدو أمين- من منحى وصفي و"عقلاني"، مما يجعل منها نصوصا مساعدة بقدر كبير على إعادة رسم تاريخ المجال الموريتاني، لا سيما في جوانبه الاقتصادية والمؤسسية.

شذرات من أدب البيظان شعر حساني، محمد أسويح والسالك اليزيد، حجم (21×17)، 2015

Imprimer

محمد أسويح: من مواليد قرية الدشيرة (قرب مدينة عيون الساقية الحمراء). شاعر عصامي مهتم بالتراث ومبدع في مختلف أغراض الشعر الحساني، شارك في عدة مهرجانات شعرية محلية ووطنية ودولية. صدر له ديوان شعري سنة 2002، تحت عنوان "ربيع الشباب". عضو فاعل في عدة جمعيات ومؤسسات ثقافية محلية تهتم بالشعر الحساني.

السالك اليزيد : من مواليد عيون الساقية الحمراء، تتميز تجربته الإبداعية بالغنى؛ إذ نظم في مختلف الأغراض الشعرية الحسانية. شارك في العديد من المهرجانات والندوات والملتقيات الشعرية. وينشط في العديد من الجمعيات الثقافية. له ديوان "من وحي الصحراء" سيصدر قريبا.

يجمع هذا الكتاب بين دفتيه روائع من شعر "لغن" الحساني وهي محاولة أولى لجمع وتوثيق هذا التراث الأدبي الشفهي التي يحمل ذاكرة المجتمع الصحراوية على مدى أزيد من قرن. وإذا كان "الشعر ديوان العرب"، كما قال أبو فراس الحمداني، ففهي هذا المقام يحق لنا أن نقول إن الشعر الحساني ديوان الصحراء. ففي مجتمع بدوي يعيش على الترحال وتقل فيه تقاليد التدوين للإنتاج الإبداعي، يشكل الشعر، الذي احتفظ به نقلا عن أفواه الرجال والنساء، مصدرا ذا قيمة عالية للباحث، لأنه لا يكتفي بتدوين نمط العيش وجماليات الأمكنة فقط، بل أيضا يعكس رؤيا وتصورات ذلك البدوي وتمثلاته للعالم ونظرته للكون. لذلك فالشعر الحساني خير مجسد للتراث غير المادي لأهل الصحراء